أخطاء لغوية شائعة

أخطاء لغوية شائعة: استعمال غير المقيس

أخطاء لغوية شائعة: استعمال غير المقيس

المقيس نوعان:

  1. غير مسموعٍ عن لغةِ العرب: أي ما قيسَ على كلامِ العربِ وليسَ من كلامهم.
  2. مسموعٌ غير مطرود: ما تكلّمت بهِ العرب؛ ولكن فيه إشكاليّة.

المُؤامرة: تعني المشاورة.

نقول: هذا خائنٌ مُؤامر.

لا نقول: مُتآمر أو تآمر.

لأنّ وزن (تفاعل) يقتضي المُشاركة بين اثنين.

***

نقول: أيما أفضل العلم أم الجهل؟

لا نقول: أيّهما أفضل العلم أم الجهل؟

لأنّ الضّمير يعودُ إلى اسم قبله، لا بعده.

***

نقول: تتالت الأمور، أي: تلا بعضها بعضًا.

لا نقول: توالت الأمور.

وعلى هذا نقول: بالتّتالي، ولا نقول: بالتّوالي.

التّوالي: الأواخر والأعجاز.

***

تعس: هلك وانحطَّ وعثر.

نقول: أنا تاعس، والحياةُ في تَعَسٍ مُستمر.

لا نقول: أنا تعيس، والحياةُ في تعاسةٍ مُستمرّة.

***

جَبَه: استقبلهُ بكلامٍ غليظ.

جابَه: المُناطحة بالرّأس.

نقول: جَبَهتُ عدوي.

لا نقول: جابهتُ عدوي.

***

جناح: الجانب.

جانح: من الفعل جَنَحَ أي: مال، ومنه الجنوح، أي: الابتعاد عن الفضيلة.

نقول: اليمنُ بجناحيه.

لا نقول: اليمنُ بجانحيه.

***

نقول: مدينة عدن تقع جنوب صنعاء.

لا نقول: مدينة عدن تقع جنوبي صنعاء.

لأنّنا نصفُ موقع مدينة عدن أنّها جنوب صنعاء، ولا نصِفُ صنعاء.

***

جَهَدَ: بذل غاية وسعه.

الجهيد: تعني المرعى الّذي انتابته المواشي عدّة مرّات بالرّعي.

نقول: وصلتُ بعد جَهدٍ جاهد.

لا نقول: وصلتُ بعد جَهدٍ جهيد.

الجَهد (بالفتح): المشقّة والغاية.

الجُهد (بالضّم): الوسع والطّاقة.

***

نقول: مُنِعَ التّجوال.

لا نقول: مُنِعَ التّجوُّل.

***

أحناء: الأضلاع، ومفردها حَنو أو حِنو (بفتح الحاء أو خفضها).

حنايا: قوس الرّمي.

نقول: أحناءُ الصّدر.

لا نقول: حنايا الصّدر.

***

نقول: أحاطَ الكتمانُ، أو الكتمانَ بالحديث.

لا نقول: أحاطَ الحديثَ بالكتمان.

تدخلُ الباء على الّذي أُحيطَ به، والمعنى هنا: أحاطَ الشَّيء به، أي: جعل الكتمان كالحائط له.

***

رزان: ثبات ووقار وعفاف، مؤنّث رزين.

نقول: هذه فتاةٌ رزان.

لا نقول: هذه فتاةٌ رزينة.

***

راع: فزع وخاف، وما راعك منهُ جمال، وكثرة، فهو رائع.

ريع: أوّل كلّ شيء، وأفضله، وأكثره.

نقول: حادثٌ رائع.

لا نقول: حادثٌ مريع.

رائع هو اسم الفاعل من الفعل الثُّلاثي راع، ومنه الرّوع: القلب، الفزع، النفس، الخلد.

***

نقول: زُفَّت العروس إلى زوجها، أي: أُهديت إليه.

لا نقول: زُفَّ إليها.

***

نقول: سهوتُ عن الشَّيء.

لا نقول: سها عن بالي.

لأنّ الشَّيء لا يسهو، بل نحنُ الّذين نغفل ذلك.

***

نقول: وصل السُّيَّاح، جمع سائح، ومنه اشتُقَّ لفظ المسيح.

لا نقول: وصل السُّوَّاح.

لأنّها من الفعل ساح، يسيح، وليس يسوح.

***

نقول: هذه مُسوَّدة كتابي.

لا نقول: هذه مُسودَّة كتابي.

لأنّ أصلها سوَّدَ الكتاب، أي: خطَّهُ بالحبر.

***

نقول: قلانٌ مشغوف القلب.

لا نقول: فلانٌ شغوف القلب.

لأنّه اسم المفعول من الفعل الثّلاثي شَغَفَ. نقول: زَرَعَ مَزروع.

***

نقول: استُشهدَ الجندي في المعركة.

لا نقول: استَشهَدَ الجندي في المعركة.

ومثلها: احتُضِرَ فلانٌ. نستخدم صيغة المجهول ولا نستخدم صيغة المعلوم أبدًا.

تعني استَشهدَ طلب التّصديق، أي: إقامة الشّهادة.

***

نقول: هذا عملٌ شائن.

لا نقول: هذا عملٌ مشين.

لأنّ لا وجود للفعل أشان، بل شانَ على وزنِ خانَ، فهو خائن.

***

ما رأيك في الموضوع؟ هل لديك ما تُضيفه؟ فضلًا اكتبه في التّعليق!

 # أخطاء لغوية شائعة: استعمال غير المقيس By محمود قحطان،

نُبذة من سيرة الكاتب

محمود قحطان

مُهندس مِعماري، وشاعر مثّل اليَمن ضمن المائتي شاعر في مسابقة أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعري في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وصدر له ثلاثة دواوين شعريّة. مؤمن بالفكر الإبداعي وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

  • بارك الله لك
    وانا متابع من الاول
    وان شاء الله حضرتك سوف تحدث تغير في ثقافة اللغة لدي العرب اجمع ان شاء لله

شارك في نشرة الموقع البريديّة

تصنيفات