مقالات

نظام كيتو الغذائي Keto Diet

نظام كيتو الغذائي Keto Diet
نظام كيتو الغذائي Keto Diet

نظام كيتو الغذائي Keto Diet

في بداية كلّ سنةٍ جديدةٍ يُجَنُّ النّاس حول أنظمتهم الغذائيّة، ويبحثونَ عن أفضل حميةٍ تُساعدهم على إنقاص وزنهم؛ لذلك رسميًّا، انتهى جنونُ النّظامِ الغذائيّ مُنخفض الكربوهيدرات.

يبدو أنّهُ كلّ عامين أو نحو ذلك، ثمّة نظامٌ غذائيٌّ جديدٌ يُمكن تجربته. عددٌ من أنظمةِ الحمية الغذائيّةِ كانت شائعة مثل: نظام مُنخفض الكربوهيدرات كان يُسمّى «حمية الشّاطئ الجنوبي» انتشر في أوائل سنة 2000؛ ولكن في شهر أبريل لسنة 2017 ظهر نظامٌ غذائيٌّ تفوّق عليه.

موضوع مُميّز: مركز التّجارة العالمي في البحرين

المشاهير أمثال هالي بيري Halle Berry وكورتني كارداشيان Kourtney Kardashian من مجانين هذا النّظام الغذائي الجديد الّذي يُسمّى «كيتو Keto». مُحبّو نظام كيتو الغذائي Keto Diet والأشخاص الّذين يلتزمونَ بنسبة 100٪ باتّباعه يدّعونَ أنّه: إذا أزلت الكربوهيدرات من غذائك وتناولت دهونًا كثيرة، فسوف يبدأُ جسمك في حرقِ الدّهون فعليًّا، وسوف يَنقصُ وزنك، بل ويُقلّل الجوع.

لكن ما الشّيء الّذي لا يعرفه النّاس عن نظام كيتو الغذائي Keto Diet؟ لأنّهُ لا يوجد دليل على أنّ الحمية الغذائيّة من نوع Keto تعملُ بطريقةٍ أفضل من أيّ نظامٍ غذائيٍّ آخر لمُعظم الأشخاص الّذي يُحاولون تقليل وزنهم.

مع أنّ نظام كيتو الغذائي Keto Diet قد يكون الأحدث في موضة Fad الوجبات الغذائيّة العابرة؛ إلّا أنّه كان لهُ نتائج واعدة في أماكن أخرى. على سبيل المثال: استُخدم منذ 1920 لعلاج الصّرع epilepsy، وأظهرت نتائج دراسات في سنة 2018 قُدرته المُحتملة على علاج المرضى الّذين يُعانون من مرضِ السّكري diabetes. أمّا كحمية لفُقدان الوزن فقد كانت موجودة منذ مُدّة؛ أي قد يبدو اسم كيتو جديدًا؛ ولكن هذا النّظام كان موجودًا لسنواتٍ طويلة. الكيتو Ketos الأكثر تميّزًا كان في السّتينيّات باسم أتكينز Atkins أو Atkins Nutritional Approach وضعه الدّكتور روبرت أتكينز Dr. Robert Atkins.

النّظريّة وراء هذا النّظام الغذائي: تُشير فرضيّة الأنسولين-الكربوهيدرات insulin-carbohydrate إلى أنّ النّاسَ يبدأون في حرقِ مزيدٍ من السّعراتِ الحراريّة بسرعةٍ أكبر وعلى هذا مزيدٍ من الدّهون؛ ولكنّها ما زالت فرضيّة؛ فقد فضحت debunked دراساتٌ عالية الجودة زيف هذه المزاعم الزّائدة عن حرق الدّهون والسّعرات الحراريّة.

إذن، ما الأطعمة الّتي يُمكن أن يتناولها النّاسُ في كيتو بالضّبط؟ يُفترضُ أن يحصل النّاسُ على (5 ٪) من سعراتهم الحراريّة من الكربوهيدرات، ونحو (15 ٪) من البروتين، و (80 ٪) من الدّهون.

يعني هذا الابتعاد عن أشياء مثل: الخبز، والقمح، والأرز، والحبوب، ورقائق البطاطس؛ وتناول كثيرًا من: الأسماك، واللّحوم، والبيض، والجبن.

ما نرمي إليه ونستهدفه هو إبقاء جسمك بعيدًا عن حالة الكيتوزية، وهي: اضطرابٌ يُسبب افراط الكيتونات في الجسم. إنّ أجسامنا تتغذّى في الأساس على الجلوكوز، الّذي نحصلُ عليه من الكربوهيدرات؛ ولكن عندما تستبعد eliminate الكربوهيدرات وتبدأ في تناول الدّهون؛ فبدلًا من حرق الجلوكوز للحصول على الوقود اللّازم لجسمك سيبدأ جسمك بحرق الدّهون.

للوصول إلى الكيتوزية، تحتاجُ إلى تناول أقلّ من (50) جرامًا من الكربوهيدرات أو شريحتين من الخبز يوميًّا؛ وبطبيعة الحال تناول الدّهون بكثرة.

يبدو الأمرُ يسيرًا، أليس كذلك؟ لا تأكل الكربوهيدرات وسوف تحصلُ على الوزن الصّحيح! حسنًا، هناك في الواقع بعض الأدلّة في الأنظمة مُنخفضة الكربوهيدرات الّتي تكون فعّالة في التّحكم في الشّهيّة، ويُمكن لأنظمة الكربوهيدرات المُنخفضة مثل: الكيتو، أن تُعطي النّاس -في بعض الأحيان- انطباعًا على المدى القصير بأنّهم فقدوا الدّهون؛ في حين أنّهم في الواقع لم يفقدوا الدّهون، هم تخلّصوا بسرعةٍ من وزن الماء الزّائد في الجسم. إضافةً إلى ذلك كلّما كان النّظامُ الغذائي أكثر تطرّفًا extreme قلّ احتمال بقاء الشّخص على المسارِ الصّحيح. لا يستطيع الشّخص العادي الالتزام بحمية كيتو لمُدّة ستّة أشهر. إنّهُ تحدٍّ صعب لشخصٍ يعيشُ في عالمٍ يحتوي على إغراءاتٍ temptations من الأطعمةِ السّهلةِ المُعالَجة والأطعمة ذات السّعرات الحراريّة المُرتفعة في كلّ زاوية.

عندما تُكوّم الحميات الغذائيّة مُنخفضة الكربوهيدرات مثل: Atkins أو keto مُقابل أنواعٍ أُخرى من الحمياتِ الغذائيّة؛ فإنّه على المدى الطّويل يفقدُ النّاس الوزن نفسه كما يحدث مع أيّ نظامٍ غذائي. إنّما يوجد استثناءات. ثمّة أشخاصٌ يُحقّقون نتائج جيّدة، ومن المُحتمل أن تكون أحد هؤلاء الأشخاص الّذين يستفيدون -حقًّا- من النّظام الغذائي الكيتوني؛ ولكنّه في المُتوسّط ليس جيّدًا لمُعظم النّاس، فهو مثل غيره من أنظمة الحميات الغذائيّة الأخرى.

ثمّة بعضُ الحقائقِ الصّعبةِ عن فقدانِ الوزنِ والمُحافظة على الوزنِ الجديدِ الّذي -في الغالب- يعودُ بعد مُدّة. إنّه صعبٌ حقًّا. يستغرقُ الأمرُ وقتًا طويلًا؛ وفي حين قد يصنعُ كيتو العجائب مع بعض النّاس، مثل الأشخاص المُصابين بمرضِ السّكري، فإنّ أفضلَ حمية غذائيّة عامّة هي الّتي -في الغالب- جرّبتها وشعرتَ بأنّها الأفضل والمُناسبة لك.

أقلقٌ أنت بشأن وزنك؟ هل تفعل أيّ شيء – هل تُخطّط؟

# نظام كيتو الغذائي Keto Diet بوساطة: محمود قحطان،

نُبذة من سيرة الكاتب

محمود قحطان

مِعماري وشاعر مثّل اليَمن ضمن 200 شاعر في مسابقة أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعري في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ ثلاثة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمن بالفكر الإبداعي وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

أضف تعليقًا

اضغط هنا لكتابة تعليق

اشترك في نشرة الموقع البريديّة وكُن على الجانب المُشرق من الحياةِ

لن تُشارك معلوماتك مع أيّ طرفٍ ثالثٍ مطلقًا!

أغلق هذه النّافذة.

اشترك في الموقع لتحصل على المقالات الأخيرة فور صدورها، ولتحصل على كتاب «أساسيّات الشِّعر وتقنيّاته» مجّانًا!

يهتمُّ الموقع بالآتي:

  • أساسيّات الشّعر وتقنياته، وعلمي العروض والقافية
  • أفكار ونصائح في الكتابةِ الإبداعيّة وقواعد النّحو والإملاء وعلامات التّرقيم
  • مقالات في العِمارة والأدب والحياة
  • تنمية بشريّة وتطوير الذّات والإنجاز الشّخصي
  • تدقيق لغوي وأخطاء شائعة
  • إعراب جزء عمّ، والبلاغة وعلومها
  • دروس فيديو في الريفيت والأتوكاد والوورد وغيرها
  • التّصميم المِعماري والتّصميم الدّاخلي
%d مدونون معجبون بهذه: