قصائدي وأشعاري

رسائل من امرأة عارية

رسائل من امرأة عارية

قهوةُ منتصف اللَّيل

جِئتُ إلىَ..
هذا الزّمانِ الظَّالمِ الرَّديءْ
لستُ أعي حَـقيقَـتي
لستُ أعي سِرَّ الحريقْ
جئتُ إلىَ الدُّنيَا لكيْ
تلطمُني بوَجْهِهَا الصَّفِيقْ
جئتُ لكيْ
أشكو الوَهنْ
بالنَّاي
باللَّحنِ الرّقيقْ
حُطِّمتُ منْ كلِّ اتّجاهْ
حَمَلْتُ مَا قَدْ لاَ أُطيقْ
فما بلغتُ الزّمنَ الجديدْ
وما بلغتُ،
حُلميَ الطّليقْ!

****

خطيئتي..
لم تُرتكبْ
إلاَّ لأنَّني انكسَرتْ
لأنَّني..
أحسَستُ بالظُّلمِ العميقْ
فالفقرُ قد أذاقني طعمَ التّرابِ، فانتّفَخْتْ!
ففي التّرابِ مُرِّغتْ
خرائطُ الجَسدْ
وفي السَّرابِ شُوِّهتْ
أحلامُ تغتالُ الطَّريقْ!

****

يا سَادتي..
لمَ الملامةُ المعذِّبةْ؟
إن جئتُكمْ..
أخطو
بيأسٍ
خائفٍ
كنحلةٍ
فجرًا إلى موعدها
تطيرُ منْ حدودِ مَرفأٍ
إلىَ مرفأ
تبحثُ عنْ لُقمتِها..
عَنْ مَهجَرٍ يسْترُ
أوْ مَخْبأْ
شمسٌ أنَا مُحتضرَة..
وقطَّةٌ ليْليّةٌ تسكُنني
تضجُّ لا تَهدأْ
جوعٌ أنَا..
يُقبِّلُ الأرضَ ولا يهنأْ!

****

وإنَّني بضعُ امرأةْ..
أنثى طعينةٌ وحافيةْ
وليْ ثيابٌ مزَّقتها الأوبئةْ
منْ ليْ وقدْ نمتْ بصدري قِببٌ مُنكَّسهْ
ساقطةٌ؟!
ماذا تظنُّونَ إذا أنا بدُنيتي هُنَا
أُقْبرُ جائعةْ؟!

****

إنْ كنتُ قَـدْ أخطأتُ،
إنْ كنتُ
على حِصْني الّذي حاولتُ أنْ أصونَهُ،
سَـاوَمتْ
ما الذَّنبُ إنْ..
تعوي ذئابٌ طوَّقتْ
غُصنَ النَّقاءِ قدْ مَحتْ
قد علَّقتْ
رأسي
كوعلٍ
فوقَ مِشجَبٍ
يشجُّ دَمعَتي
ما الذَّنبُ إنْ..
جِسْمي الّذي
بالكادِ قدْ خبأتُهُ
بات ضريرًا تُستبَاحُ عزَّتهْ
إن أصبحتْ..
ضمائرُ النَّاسِ مُعطَّلهْ
إنْ كانتِ العيونُ غاصِبهْ
إنْ كانتِ الشِّفَاهُ هامسةْ
لمَ العَجبْ؟!
إنْ صرتُ بغيًا في البلدْ
إنْ
بتُّ
يومًا
عاريةْ!

# رسائل من امرأة عارية By محمود قحطان،

اظهر المزيد

محمود قحطان

مُهندسٌ مِعماريٌّ وشاعرٌ. سُعوديّ المولدِ والنّشأةِ والمُقام، يمنيّ الأب ومصريّ الأم. مثّل اليَمن ضمن أفضل (200) شاعر في مسابقةِ أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعريّ في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ ثلاثة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمنٌ بالفكرِ الإبداعيّ وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك في نشرة الموقع البريديّة وكُن على الجانب المُشرق من الحياةِ

لن تُشارك معلوماتك مع أيّ طرفٍ ثالثٍ مطلقًا!

أغلق هذه النّافذة.

كن متابعًا أوّلًا بأوّل. خطوةٌ يسيرةٌ وتكون ممّن يطّلعون على المقالِ في بداية ظهوره، اشترك الآن في القائمة البريديّة!

يهتمُّ الموقع بالآتي:

  • أساسيّات الشّعر وتقنياته، وعلمي العروض والقافية
  • أفكار ونصائح في الكتابةِ الإبداعيّة وقواعد النّحو والإملاء وعلامات التّرقيم
  • مقالات في العِمارة والأدب والحياة
  • تنمية بشريّة وتطوير الذّات والإنجاز الشّخصي
  • تدقيق لغوي وأخطاء شائعة
  • إعراب جزء عمّ، والبلاغة وعلومها
  • دروس فيديو في الريفيت والأتوكاد والوورد وغيرها
  • التّصميم المِعماري والبيئي والتّصميم الدّاخلي

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock