العروض والقافية

بحور الشعر العمودي: بحر المتدارك

بحر المتدارك

المتدارَكُ بحرٌ أحاديُّ التّفعيلةِ يرتكزُ بناؤه على تَكرار تفعيلة (فَاْعِلُنْ).

وزن البحر المتدارك:

فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ ** فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ

ضابط البحر المتدارك:

حَرَكَاتُ الْمُحْدَثِ تَنْتَقِلُ ** فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُنْ فَعِلُ

صور تفاعيله:

  1. زحاف الخبن، ويعني: سقوط الحرف الثّاني السّاكن من التّفعيلة؛ لتُصبح التّفعيلة (فَعِلُنْ).
  2. التّشعيث، وهو علّة تجري مجرى الزّحاف، وتعني: سقوط أول الوتد المجموع من التفعيلة، وأوّله هنا هو العين، لتُصبح التّفعيلة (فَاْلُنْ). وهذا التّشعيث لا يحدث في (فَاْعِلُنْ) إلّا في هذا البحر.
  3. التّذييل، وهي علّة زيادةٍ تعني إضافةَ حرفٍ ساكنٍ إلى آخر التّفعيلة؛ لتُصبح التّفعيلة الصّحيحة (فاعلان)، والتّفعيلة المُشعّثة (فالان).
  4. التّرفيل: وهي علّة زيادةٍ تعني إضافةَ سببٍ خفيفٍ إلى آخر التّفعيلة، لتُصبح التّفعيلة السّليمة (فاعلاتن)، والتّفعيلة المُشعّثة (فالاتن).
  5. القطع: علَّةٌ تعني سقوطَ آخرِ الوتدِ المجموعِ وتسكينِ ما قبله، والوتدُ المجموعُ هنا هو: (العين واللام والنون)، وآخرُ حرفٍ فيه هو (النون)، وعندما تسقطُ يبقى اللام مُتحرِّكًا؛ لذا يسُكن فتكون التّفعيلة (فاعلْ).

حشو المُتدارك

للمتدارك في الحشو، صورتان:

  1. الخبن  (فَعِلُنْ).
  2. القطع (فاعلْ).

عروض المتدارك وضربه

في التّام الصحيح له عروضٌ واحدة وضربٌ واحدٌ صحيح (فَاْعِلُنْ).
في المجزوء لهُ عروضٌ صحيحة، وضرب إمّا: (صحيح، مُذيّل، مُرفّل).
يجوز أن تكون تفعيلة العروض والضّرب مخبونة أو مقطوعة

أنواع المُتدارك

للمُتدارك ثلاثة أنواع، وهي:

  1. المُتـدارك التّام:
    وهو أكثر الأنواع شيوعًا؛ إلّا أنّهُ لم ينظم عليه بهذه الصّورة كثيرٌ من الشّعراء.
    صيغته: فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ  فَاْعِلُنْ ***فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ  فَاْعِلُنْ
    مثال: جاءنا عامرٌ سالمًا صالحًا *** بعد ما كان ما كان من عامرٍ
    تقطيع: جاءنا/ عامرٌ/ سالمًا/ صالحًا *** بعد ما/ كان ما/ كان من/ عامرن
    رموز: /ه//ه – /ه//ه – /ه//ه – /ه//ه *** /ه//ه – /ه//ه – /ه//ه – /ه//ه
    مُقابلة: فَاْعِلُنْفَاْعِلُنْفَاْعِلُنْفَاْعِلُنْ*** فَاْعِلُنْفَاْعِلُنْفَاْعِلُنْ– فَاْعِلُنْ
    ما ورد في الشّعر العربي منظومًا على المُتدارك التّام، جاءت التّفاعيلُ فيه إمّا مخبونةً وإمّا مُشعّثةً.
    مثال: كمْ من غرسٍ في عفوكَ لي *** والغارسُ يجني ما غَرَسَا
    تقطيع: كم من/ غرسن/ في عف/ وكَ لي *** ولغا/ رسُ يج/ ني ما/ غرسا
    رموز: /ه/ه – /ه/ه – /ه/ه- ///ه *** /ه/ه – ///ه – /ه/ه – ///ه
    مُقابلة: فَاْلُنْ – فَاْلُنْ فَاْلُنْ – فَعِلُنْ *** فَاْلُنْ فَعِلُنْ – فَاْلُنْ – فَعِلُنْ
  2. مجزوءُ المُتدارك:
    والنّظم على مجزوء المتدارك نادرٌ جدًّا، وما جاء منهُ جاءَ ضعيفًا بيّن الصّنعة.
    صيغته: فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ  *** فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ
    مثال:  قِف على دارهم وابكين *** بين أطلالها والدَّمَنِ
    تقطيع: قف على/ دارهم/ وابكين *** بين أط/ لا لها/ والدمن
    رموز:  /ه//ه – /ه//ه – /ه//ه ***  /ه//ه – /ه//ه – /ه//ه
    مُقابلة: فَاْعِلُنْفَاْعِلُنْفَاْعِلُنْ*** فَاْعِلُنْفَاْعِلُنْفَاْعِلُنْ
  3. مشطور المتدارك:
    صيغته: فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ  *** فَاْعِلُنْ فَاْعِلُنْ
    مثال: ما خفضنا الرّؤوس *** منذُ كان الزّمن
    تقطيع: ما خفض/ نررؤوس *** منذ كا/ ن ززمن
    رموز: /ه//ه – /ه//ه ه *** /ه//ه – /ه//ه
    مُقابلة: فَاْعِلُنْفَاْعِلانْ*** فَاْعِلُنْفَاْعِلُنْ

الخلاصة:

  • لبحر المُتدارَك ثلاثة أنواع: التّام، المجزوء، المشطور.
  • صور تفعيلة المُتدارَك: (فاعلن، فعلن، فالن، فاعلان، فالان، فاعلاتن، فالاتن).

# عروض: بحر المتدارك By محمود قحطان

اظهر المزيد

محمود قحطان

مُهندسٌ مِعماريٌّ وشاعرٌ. سُعوديّ المولدِ والنّشأةِ والمُقام، يمنيّ الأب ومصريّ الأم. مثّل اليَمن ضمن أفضل (200) شاعر في مسابقةِ أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعريّ في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ ثلاثة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمنٌ بالفكرِ الإبداعيّ وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. السلام عليكم
    سيدي العزيز لي سوأل …انا اكتب الخواطر بنمط القصيدة ولم ادرس البحور مطلقا
    ومرة قيل لي من شاعر ان ما اكتب موزون بعض الشيء واحتاج الى الاطلاع على كتاب للبحور الشعرية.
    سوألي .. بخصوص مثلا هذان البيتان..
    ………………………
    خائفة مني من مثلي
    محني منهوك مفلس
    انجب احزاني وارميها
    تحتها احجارا كي تغرس
    ……………………..
    هل الممكن ان يكونا على البحر المتدارك وان لم يكن.. فعلى اي بحر.
    شكرا جزيلا

    1. وعليكم السّلام ورحمة الله وبركاته
      صحيح، أوّل سطرين على المُتدارك، بعدئذٍ اختلّ الوزن. ففي الثّالث كسرٌ لأنّك خطفت (أحزاني وأرميها) ويجب أن تُشبعها. إذا أشبعتها ستشعرُ بالكسر.
      أمّا الأخير فمكسورٌ تمامًا.

  2. أخي وأستاذي الفاضل محمود قحطان
    نسبة الخبب للمتدارك تعني جواز القطع ( فاعلن – فعْلن) في الحشو
    وهذا ينسف العروض الخليلي نسفا
    ألا تتعجب معي كيف يفرض هذا على عروض الخليل
    أرجو تصفح الرابطين :
    http://nprosody.blogspot.com/2019/03/blog-post.html
    https://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/khaqanee/anzatol-khabab

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock

اشترك في نشرة الموقع البريديّة وكُن على الجانب المُشرق من الحياةِ

لن تُشارك معلوماتك مع أيّ طرفٍ ثالثٍ مطلقًا!

أغلق هذه النّافذة.

كن متابعًا أوّلًا بأوّل. خطوةٌ يسيرةٌ وتكون ممّن يطّلعون على المقالِ في بداية ظهوره، اشترك الآن في القائمة البريديّة!

يهتمُّ الموقع بالآتي:

  • أساسيّات الشّعر وتقنياته، وعلمي العروض والقافية
  • أفكار ونصائح في الكتابةِ الإبداعيّة وقواعد النّحو والإملاء وعلامات التّرقيم
  • مقالات في العِمارة والأدب والحياة
  • تنمية بشريّة وتطوير الذّات والإنجاز الشّخصي
  • تدقيق لغوي وأخطاء شائعة
  • إعراب جزء عمّ، والبلاغة وعلومها
  • دروس فيديو في الريفيت والأتوكاد والوورد وغيرها
  • التّصميم المِعماري والبيئي والتّصميم الدّاخلي