fbpx
إعراب جزء عمّ

إعراب سورة نوح الآية (18): {ثم يعيدكم فيها ويخرجكم إخراجا}

إعراب سورة نوح الآية (18): {ثم يعيدكم فيها ويخرجكم إخراجا}

إعراب سورة نوح الآية (17): {والله أنبتكم من الأرض نباتا}

إعراب سورة نوح الآية (7): {وإني كلما دعوتهم لتغفر لهم جعلوا أصابعهم في آذانهم واستغشوا ثيابهم وأصروا واستكبروا استكبارا}

في الآتي إعراب سورة نوح الآية (18): ثم يعيدكم فيها ويخرجكم إخراجا

ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجًا ﴿١٨﴾

الكلمة إعرابُ الكلماتِ إعرابُ الجُملِ
{ثُمَّ} حرفُ عَطفٍ مبنيٌّ على الفَتحِ لا مَحلَّ لهُ مِنَ الإعرابِ.

جملةٌ فعليَّةٌ، في مَحلِّ رفعٍ، معطوفةٌ على الجُملةِ السَّابقةِ {أَنبَتَكُم}.

{يُعِيدُكُمْ} {يُعِيدُ}: فعلٌ مُضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضَّمَّةُ الظَّاهرة، و(الفاعل): ضميرٌ مُستترٌ جوازًا تقديره (هو)، وكافُ الخطابِ لجمعِ الذُّكورِ {كُمْ}: ضميرٌ بارزٌ مُتَّصِلٌ مبنيٌّ على السُّكُونِ في محلِّ نصبِ مفعولٍ بهِ.
{فِيهَا} {في}: حرفُ جرٍّ مبنيٌّ على السُّكونِ لا محلَّ له مِنَ الإعرابِ، و{هَا}: ضميرٌ بارزٌ مُتَّصلٌ مبنيٌّ على السُّكونِ في محلِّ جرِّ اسمٍ مجرورٍ بحرفِ الجرِّ (في)، والجارُّ والمجرورُ مُتعلِّقانِ بالفعلِ (يُعيدُ).
{وَيُخْرِجُكُمْ} {وَ}: حرفُ عطفٍ مبنيٌّ على الفتحِ لا محلَّ لهُ مِنَ الإعرابِ، {يُخْرِجُ}: فِعْلٌ مُضارعٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضَّمَّةُ الظَّاهرة، و(الفاعل): ضميرٌ مستترٌ جوازًا تقديرهُ (هو)، وكافُ الخطابِ لجمعِ الذُّكورِ {كُمْ}: ضَميرٌ بارزٌ مُتَّصِلٌ مبنيٌّ على السُّكونِ في محلِّ نصبِ مفعولٍ بهِ.

جملةٌ فعليَّةٌ، في محلِّ رفعٍ، معطوفةٌ على الجُملةِ السَّابقةِ {يُعِيدُكُمْ}.

{إِخْرَاجًا} مفعولٌ مطلقٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.

لتحميل ملفّ إعراب سورة نوح الآية (18): ثم يعيدكم فيها ويخرجكم إخراجا

ملفّ التّحميل

لمُشاهدة إعراب سورة نوح الآية (18): {ثم يعيدكم فيها ويخرجكم إخراجا}

YouTube video

كُنْ شخصًا إذا أتَوْا من بعدهِ يقولونَ مرَّ، وهذا الأثر!

# إعراب سورة نوح الآية (18): {ثم يعيدكم فيها ويخرجكم إخراجا} By محمود قحطان،

اظهر المزيد

محمود قحطان

شاعرٌ ومُهندسٌ مِعماريٌّ. أحد الشُّعراء الَّذين شاركوا في موسم مُسابقة أمير الشُّعراء الأوّل في أبوظبي، حيثُ اختير ضمن أفضل مئتي شاعر من ضمن أكثر من (7500) شاعرٍ من جميع أنحاء العالم. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعريّ في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ أربعة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمنٌ بالفكرِ الإبداعيّ وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى