كيف تكتب رواية؟

كيف تكتب رواية؟ مقدمة

في سلسلة الدُّروس القادمة… استلهام من (نانسي كريس).

كيف تكتب رواية؟ مقدمة

كيف تكتب رواية؟ مقدمة
كيف تكتب رواية؟ مقدمة

كيف تكتب رواية؟ مقدمة

الشَّخصية،

هي أهم عنصر في الرِّواية. احصل على شخصيات قويَّة مُثيرة للاهتمام، اهتم بحياتها، صفاتها، مصيرها، عندها أضمن لك نجاح روايتك، وأضمن أنَّك ستكسب المزيد من القرَّاء.

لماذا الشَّخصية؟ لثلاثةِ أسباب:

1. الحبكة.

تعتمد الحبكة الجيِّدة على الشَّخصية. والحبكة هي الأحداث. والأحداث تتغير وتأخذ اتجاهًا مُختلفًا باختلاف شخصية أو بطل الرِّواية. فكلّ شخصية تتعرَّض لموقفٍ ما، تتصرَّف بشكلٍ مُغاير عن الأخرى. لنفترض أنَّ روايتك تدور حول رجل خُطف ابنه. الرَّجل المُسالم، سيلجأ إلى الشُّرطة. الرُّجل الضَّعيف الجبان، قد يصمت ويُخبِّئ حزنه بداخله. الرَّجل المُغامر الشُّجاع، قد يُلاحق الخاطفين بهدف الانتقام… وهكذا؛ تختلف الحبكة باختلاف الشَّخصية.

2. الإطار.

الإطار هو البيئة أو المكان الذي نشأت فيه الشَّخصية. ففتاة القرية، ستختلف أفكارها عن فتاة المدينة. فالإطار هُنا حدَّد أو صاغَ شخصيتها. كذلك؛ لا يصح أن يكون بطل روايتك من النَّوع الذي يخشى المواجهة، فتضعه في إطار لا يتلاءم مع شخصيته، كأن تجعله يعمل في الشُّرطة لمُلاحقة المُجرمين. لذا؛ فكِّر، ما نوع الشَّخصية التي ترغب بالكتابةِ عنها؟ فالإطار يتأثَّر بالشَّخصية.

3. الأسلوب.

ما هو الضَّمير الذي ستستخدمه في كتابةِ روايتك؟ ضمير المُتكلِّم غير ضمير الغائب. لأنَّ ما ستكتبهُ يستمد الوصف من الضَّمير. عندما تصف مشهد بصيغة ضمير الغائب، سيختلف وصف نفس المشهد عندما تكتبه بصيغة ضمير المُتكلِّم.

إذًا؛ لكي تكون شخصيَّاتك مؤثِّرة، تحتاج إلى الوقت والجهد والخيال. وعندما تكون شخصيَّاتك مؤثَّرة عندها يُمكنك السَّيطرة على الحبكة والإطار والأسلوب.

كيف تبتكرُ شخصيَّاتٍ مؤثَّرة؟

لتكون شخصيَّاتك بارزة، تحتاج إلى تعلُّم كيف تكون ثلاثة أشخاص في وقت واحد! أي كيف تكون الكاتب، والشَّخصية، والقارئ، في نفسِ الوقت.

مثال: الزَّوجة واجهت زوجها بأنَّها قرَّرت أن تخلعه. إذًا؛ عليك (ككاتب) أن تكتب الحوار المُناسب، ثُمَّ تختار تعابير الوجه المُناسبة، ثُمَّ وصف، ثُمَّ حوار، ثُمَّ تعابير، ثُمَّ وصف… وهكذا. أمامك الكثير من الاحتمالات.

ثُمَّ عليك أن تضع نفسك مكان (الشَّخصية) أي أن تتخيل نفسك مرَّةً الزَّوجة، ومرَّةً الزَّوج، لتستطيع التَّعبير عن مكنونات كلًّ منهما. هي قرَّرت أن تخلعَ زوجها لأنَّهُ كان يضربها دائمًا. إذًا هي تعرَّضت للأذى الجسدي. أنت لست الزَّوجة، لكنَّك بالتَّأكيد تعرَّضت في حياتك لسوء مُعاملة، ومن تلك الذِّكريات يُمكنك استلهام مشاعرها. واستنباط الحوار المُناسب، لتكتشف عندها أنَّك أصبحت الزَّوجة! كذلك الأمر مع الزَّوج.

أخيرًا؛ عليك أن تتعلَّم أن تضع نفسك مكان (القارئ) أي المُتلقِّي. فالقارئ لا يعرف ولا يفهم عن الرِّواية سوى ما يقرأهُ، أي ما هو مكتوب فقط. ولا يستطيع افتراض ما تقصده، أو تخيل ذكرى مُعيَّنة مررت بها دون أن تكتبها أو تُشير لها. عليك أن تنسى أنَّك الكاتب وأنَّك الشَّخصية، وتستقبل النَّص والكلمات كما يراها القارئ. لتعرف ما ينقصها لتكون منطقية.

كيف ستُحقِّق ذلك؟ بالمُمارسة.

الآن؛ ابدأ في ابتكار شخصيتك.

كيف تكتب رواية: مقدمة By محمود قحطان

نُبذة من سيرة الكاتب

محمود قحطان

مِعماري وشاعر مثّل اليَمن ضمن 200 شاعر في مسابقة أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعري في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ ثلاثة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمن بالفكر الإبداعي وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

22 تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

اشترك في نشرة الموقع البريديّة وكُن على الجانب المُشرق من الحياةِ

اشترك في الموقع لتحصل على المقالات الأخيرة فور صدورها، ولتحصل على كتاب «أساسيّات الشِّعر وتقنيّاته» مجّانًا!

يهتمُّ الموقع بالآتي:

  • أساسيّات الشّعر وتقنياته، وعلمي العروض والقافية
  • أفكار ونصائح في الكتابةِ الإبداعيّة
  • مقالات في العِمارة والأدب والحياة
  • تنمية بشريّة وتطوير الذّات والإنجاز الشّخصي
  • قواعد النّحو والإملاء وعلامات التّرقيم
  • تدقيق لغوي وأخطاء شائعة
  • إعراب جزء عمّ والبلاغة وعلومها
  • دروس فيديو في الريفيت والأتوكاد والوورد وغيرها
  • التّصميم المِعماري والتّصميم الدّاخلي
%d مدونون معجبون بهذه: