fbpx
أخطاء لغوية شائعة

أخطاء المفردات عند الكتاب والصحفيين والإذاعيين

أخطاء المفردات عند الكتاب والصحفيين والإذاعيين

الجزء الأول من أخطاء المفردات  عند الكتاب والصحفيين والإذاعيين

الخطأ الصّواب ملحوظات
1 أخصّائي الجراحة. اختصاصيّ الجراحةِ، أو المُختصّ في الجراحة.
2 أُتُون الحرب. أَتُّون الحرب. فتح الأوّل وتشديد الثّاني.
3 يُصرّ على قول الشعر بدعوة أنه موهوب. يُصرّ على قول الشعر بدعوى أنه موهوب.
4 الزهرة جُرم سماوي. الزهرة جِرم سماوي. بكسر الجيم.
5 ألقى في رَوْعه أنه يحبه. ألقى في رُوعه أنّهُ يُحبّه. لأنّ الرّوع هو العقل.
6 منظمة دَوْلية (بفتحٍ وسكون). دُوَلية (بضمٍّ وفتح).
7 خسر مُباراتِه (بكسر التّاء). مباراتَه (بفتح التّاء).
8 الحلَقَة الأولى (بفتحِ اللّام). حلْقة (بتسكين اللّام).
9 فلانٌ أُلعوبان. فلانٌ أَلعبان.
10 هو زئرُ نساء. هو زيرُ نساء.
11 كتبَ عامودًا. كتبَ عمودًا.
12 الدولتان العظيمتان. الدّولتان العُظمَيان.
13 تنتشرُ قوّاتٌ مختلَطة (بفتحِ اللّام). مختلِطة (بكسرِ اللّام).
14 من المتعذَّر أن أقابلك. (بتشديد الذّال وفتحِها). من المتعذِّر (بتشديدِ الذّال وكسرها).
15 تَحكمُ الدّولةُ قبضتها. (بفتحِ التّاء). تُحكِم. (بضمِّ التّاء).
16 تَدينُ فلسطينُ العدوان. (بفتح التّاء). تُدينُ. (بضمّ الأوّل).
17 يَشيدُ الرّئيسُ بجهودِ العمّال. (بفتحِ الياء). يُشيدُ. (بضمّ الأوّل).
18 أخذَ يَنحي باللّائمة عليه. (بفتحِ الياء). يُنحي. (بضمّ الأوّل).
19 مُلفتٌ للنّظر. لافتٌ للنّظر.
20 من الآن وحتّى الخامسِ عشر من أكتوبر. منَ الآن وحتّى الخامسَ عشرَ من أكتوبر. فتح الجزأين.
21 في أجزاءَ عديدةٍ من الوطن. في أجزاءٍ عديدةٍ من الوطن. بجرّ الآخِر.
22 ليسوا أعضاءَ في النّادي. ليسوا أعضاءً في النّادي. يجبُ تنوينها.
23 (مرأى) و (مَسعَى) و (مَنأى). بلا تنوين. (مرأىً) و (مَسعىً) و (مَنأىً). يجبُ تنوينها.
24 من حقِّها وحدِها (بكسر الدّال). وحدَها. (بفتحِ الدّال). لأنّها منصوبةٌ دائمًا إلّا في عبارةٍ واحدةٍ، هي: نسيج وحدِهِ.
25 من حيثُ طرحِ المشكلة. (بكسرِ الحاء). طرحُ (برفعِ الحاء). لأنّ حيثُ لا تُضاف إلّا لجملةٍ، وتُعرب كلمة طرح مبتدأ حُذف خبره، والجملة في محلّ جرِّ مضاف إليه.
26 من الآنِ فصاعدًا. (بكسر النّون). الآنَ (بفتحِ النّون).
27 لم يتعدّاها. لم يتعدَّها.
28 لم تُواتيه الفرصة. لم تواتِه الفرصة.
29 برنامج أماني وأغاني. برنامج أمانٍ وأغانٍ.
30 … والضّحايا ربّما يكونوا قد غرقوا. والضّحايا رُبّما يكونون قد غرقوا. لم تُسبَق بناصبٍ أو جازمٍ لتُحذف النّون.
31 أما المستمع فلان بعثَ يسأل. أمّا المُستمع فقد بعثَ يسألُ، أو: فبعث.
32 كان ذا رأس صلعاء. كان ذا رأسٌ أصلعٌ.
33 خمسون ألف رأس نووية. خمسون ألف رأسٍ نووي.
34 أصيبَ برصاصةٍ في فخدهِ الأيسر. أُصيبَ برصاصةٍ في فخذهِ اليسرى.
35 ذو كبرياء كاذب. ذو كبرياءٍ كاذبة.
36 ماكينةُ طباعةٍ ألماني. ماكينةُ طباعةٍ ألمانيّة.
37 في النّشرة الإنجليزي. في النّشرةِ الإنجليزيّة.
38 نزلتُ إحدى المُستشفيات. نزلتُ أحد المُستشفيات.
39 تطوّر العلاقات إلى المُستوى الّتي هي عليه اليوم. تطوّر العلاقات إلى المُستوى الّذي هي عليه اليوم.
40 إغلاق المحطتين النّوويتين الّتي تقع إحداهما في روسيا. إغلاق المحطّتين النّوويتين اللّتين تقع إحداهما في روسيا.
41 يفتتح الرئيس سوق القاهرة الدولية، والتي تُقام بأرض المعارض. يفتتحُ الرّئيسُ سوق القاهرة الدّوليّة الّتي تُقام بأرضِ المعارض. حذف واو (الّتي).
42 أجمع معظم المعلِّقين على هذه الحادثة على… يرى أكثر أو معظم المُعلّقين على هذه الحادثة… لأنّ الإجماع يستغرقُ كلّ المعلّقين لا مُعظمهم.
43 ثمّة شعورٍ مُتزايدٍ بأنّ… (كسر شعورٍ). ثمّةَ شعورٌ مُتزايد بأنّ… (بالضّم). لأنّ (ثمةَ) ظرفُ مكانٍ بمعنى (هناك)، وما بعدها مرفوعٌ على الابتداء.
44 ليس ثمّة هناك ما يدعو إلى القلق. حذف أحد الظّرفين: ثمّة أو هناك.
45 العشرينات الثّلاثينات… إلى التّسعينات. العشرينيّات… إلى: التسعينيّات.
46 نما إلى عِلمي. نَمَى إلى علمي. لأنّ الألف مبدلة عن ياء، وليس عن واوٍ، ومُضارعها يَنْمي.
47 في تقدُّم مُضطرد. في تقدُّمٍ مطَّرد.
48 وإيزاء هذا التصرّف… وإزاء هذا التّصرّف…
49 سلَّمه مظروفًا يضمُّ لائحة الدّستور. سلمه ظرفًا يضمُّ لائحة الدّستور. لأنّ المظروف هو ما في داخل الظّرف.
50 كانَ الحضورُ قاصرًا على أصحاب الدّعوات. كان الحضورُ مقصورًا على أصحاب الدّعوات.
51 انخفضت أسعار البترول إلى أقصى معدَّل لها. انخفضت أسعار البترول إلى أدنى معدَّل لها.
52 تحقَّق مِن الأمر بنفسِه. تحقَّقَ الأمر بنفسه. لأنّ الفعل متعدَّ بذاته دون حرف جر.
53 تداوَل القُضاةُ في الأمر. تداوَل القضاةُ الأمرَ. لأنّ الفعل متعدٍّ بنفسه.
54 ألَّف عشرين كتابًا عدا مئات المقالات. ألّف عشرين كتابًا إضافةً إلى مئات المقالات.
55 لن يحقِّق طموحاتنا سوى نحن. إلّا نحنُ أو لن يُحقّقها سوانا. لأنّ ما بعد سوى يكون مضافًا إليه؛ ومن ثمّ لا يصحّ إيقاع ضمير الرّفع بعدها.
56 لا حلًّا عسكريًّا للنّزاع. لا حلَّ عسكريًّا للنّزاع.
57 انصاع لمَشورته. انقاد لمَشورته، أو أطاع مشورته. انصاعَ الرّجلُ إذا انفتلَ راجعًا مُسرِعًا.
58 يَنبغي عليك أن تفعلَ كذا. ينبغي لك أن تفعلَ كذا. ينبغي ليست بمعنى يجب، فهي تُستعمل بمعنى يجوز ويصلح ويتيسّر، وبغى الشّيء بمعنى طلبه. لا يكاد يستعمل ينبغي إلّا بصيغة المُضارع لذلك يُعدُّ من الأفعال غير المُتصرّفة.
59 فعلتُ هذا لصالح فلان. فعلتُ هذا لمصلحةِ فلان.
60 حافَّة الوادي (بتشديد الفاء). حافَة الوادي (بتخفيفها).
61 هو وريث فلان. هو وارث فلان.
62 اقتصد كذا من المال. ادَّخر كذا من المال. لأنّ الاقتصاد هو: الاعتدال.
63 هم في حاجةٍ إلى الغذاء والكساء. هم في حاجةٍ إلى الغذاء والكُـِــسى. بكسر الكاف وضمّها؛ لأنّ الكساءَ ثوبٌ بعينه يُشبه العباءة، والثّانية جمع كُـِــسْو: بضمّ الكاف وكسرِها، وتسكين السّين: وهو كل ما يُكتس.
64 قرأتُ هذا في صحيفة كذا من الكتاب. قرأتُ هذا في صفحة كذا من الكتاب. لأنّ الصّحيفة هي الورقة بوجهيها.
65 فوضت فلانًا بأمر، وفي الأمر. فوضتُ الأمرَ إلى فلان.
66 عرض له كذا فاندهشَ وانذهل. دَهِش (من باب تَعِبَ) وذَهَل (من باب مَنَحَ).
67 حرَمه من الشّيء. حرمه الشّيء.
68 هؤلاء أخصامي. هؤلاء خصومي.
69 هذا أمرٌ يأنفهُ الكريم. هذا أمرٌ يأنف منه الكريم.
70 هو مدمن على المخدرات. هو مدمنُ مخدرات. لأنّ الفعل أدمن يتعدّى بنفسه.
71 هلَّ شهر يناير. بدأ شهر يناير. لأنّ (هَلّ) تعني ظهور الهلال، وهذا لا يكون إلّا للشّهور العربيّة.
72 فلان من ذوي الأمجاد. فلان من ذوي المجدِ. لأنّ المجد مصدر، والمصدر لا يُجمع، إضافةً إلى أنّ الأمجاد جمع مجيد.
73 قوم أغراب. قوم غرباء. لأنّ أغراب جمع غريب.
74 فتِّش على الشّيء. فتِّش عنِ الشّيء.
75 واروا الميت في التراب. واروا الميتَ الترابَ.
76 زُفَّ فلان على فلانة. زُفت فلانة إلى فلان.
77 رضخ فلان لفلان. أذعنَ أو انقادَ فلان. لأنّ الرّضخ كسر الشّيء اليابس؛ رضخ الجوزة، رضخ رأس الحية، ويُقال: رضخَ له من ماله: إذا أعطاه عطاء يسيرًا.
78 زرع الشّجرة. زرَع الحبّ، وغرَس الشّجرة.
79 سارتْ به المركب. سارَ به المركب.
80 أمكنَ له أن يفعل كذا. أمكنهُ أن يفعل كذا.
81 زيد شاعر كما وأنّه كاتب. زيد شاعر إضافةً إلى أنّه كاتب.
82 يسرُّني بأن يكون فلان كذا. يسرُّني أن يكون فلان كذا.
83 أخنى عليهم الدهر بكلكله.
84 الّذين لا ذمّة لهم وذمام. الاكتفاء بالذمة أو الذمام. لأنّهما بمعنى واحد.
85 هم الصيَّاغ والسواح. هم الصّواغ والسيّاح.
86 هو من أهل الحماس. هو من أهل الحماسة.
87 دخلتُ فإذا زيد خرَج. دخلتُ فإذا زيد قد خرَج.
88 هل ستفعل كذا؟ هل تفعل كذا. لأنّ هل إذا دخلت على المضارع خصّصته للاستقبال فلا تجتمع مع السّين.
89 أخذ الشّيء بأكمله. أخذ الشيء بكماله.
90 حوّرَ الكلام. نقَّحَ، عدَّلَ، هذَّبَ. التّحوير في اللّغةِ بمعنى التّبييض.
91 تقدَّمَ إليه بكذا وسألهُ قضاءهُ. تقدّمَ إليه أن يفعلَ كذا. تقدّمَ إليه بمعنى أوعزَ إليهِ وأمرَهُ، تقدّمَ الأمير إلى عامله أي أمرهُ بفعل كذا.
92 شكرَ لهُ على إحسانهِ، وشكر لإحسانه، وشكر له لإحسانه. شكرَ إحسانَهُ، شكرَتُ لك إحسانك، شكرتهُ على إحسانه.

الشّكر يتعدّى إلى المشكور لهُ أي المُنعم باللّام وإلى المشكور بهِ أي نعمه بنفسه، تقول: شكرتُ لزيدٍ صنيعتَهُ.

أمّا تعديته إلى المشكور به بعلى فيجوز على تضمين الشّكر معنى الحمد وحينئذٍ تُمتنع اللّام فتقول: شكرتهُ على إحسانه، حمدتهُ على إحسانهِ.

93 مزّق الكتاب إرَبًا إرَبًا. (بفتحِ الرّاء). قطعتُ الذّبيحةَ إِرْبًا أرْبًا. (بتسكين الرّاء). الأرب العضو، لذلك هو خاص بما له أعضاء. أمّا الأرَب بفتحتينِ فمعناه الحاجة.
94 أوجَبَني إلى كذا؛ أي: ألجأني إليه واضطرّني. أوجَبتُ الأمرَ، أوجبَ عليّ كذا.
95 أعلنتُ فلانًا بالأمر. أعلنتُ الأمرَ وبالأمر، أعلنتهُ إليه، أظهرتهُ له. الإعلان الإظهار والإعلام.
96 تولَّجَ فلانٌ الأمرَ أي: تولَّاهُ. تولّى فلانٌ الأمرَ. تولَّجَ معناهُ دخلَ مثل وَلَجَ.
97 عهدَ إليهِ أمر كذا. عهدَ إليهِ في أمرِ كذا عهدَ لا يتعدّى بنفسه، إنّما بفي. والعهد الوصيّة.
98 هذا العمل يقتضي له كذا من النّفقة، وقد جُمعت له الأموال المقتضية. هذا العملَ يقتضي كذا من النّفقة، وقد جُمعت لهُ الأموال المُقتضاة. اقتضى بمعنى طلبَ. ولا يُستعمل بمعنى يجب.
99 هذا الأمرُ قاصرٌ على كذا. أي: مقصورٌ عليه لا يتعدّاه. قصرتُ نفسي على الشّيء، وقصرتُ الشّيء على كذا. قصرتُ نفسي على الشّيء إذا حبستُها وألزمتها إيّاه، وقصرتُ الشّيء على كذا إذا لم تجاوز به إلى غيره.
100 فلانٌ من ذوي الشّهامة. فلانٌ من ذوي المروءة وعزّة النّفس. الشّهم هو الذّكي المتوقّد الفؤاد، ويجيء بمعنى السّيد النّافذ الحكم في الأمور.

# أخطاء المفردات عند الكتاب والصحفيين والإذاعيين By محمود قحطان،

اظهر المزيد

محمود قحطان

مدقق لغوي، شاعرُ فُصحى، ومُهندسٌ مِعماريٌّ. أحد الشُّعراء الَّذين شاركوا في موسم مُسابقة أمير الشُّعراء الأوّل في أبوظبي، حيثُ اختير ضمن أفضل مئتي شاعر من ضمن أكثر من (7500) شاعرٍ من جميع أنحاء العالم. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعريّ في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ أربعة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمنٌ بالفكرِ الإبداعيّ وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

Average
5 Based On 4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock