قصائدي وأشعاري

أمنيتي

أمنيتي

أمنيتي
أمنيتي

·٠•●●•٠·˙·٠•
أُعانقُ كفّي ولا شيءَ يظهرُ في تجاعيدِها،
لا الطّريق إلى اللهِ،
ولا السّماءُ تُنعشُ ذاكِرتي بمَشهد دَفن وَجهي؛
لينتهي الأمر بي وأنا أهوي والأرضُ تتأرجَحُ من تَحتي ولا أصِلُ،
لأحترقَ على متنِ الهواءِ، وبينَ سِلالِ الغيومِ يتنفّسني المَوتْ.
سأخلعُ رأسي،
وأرمي كفّيَ العَاجز،
فما كنتُ أرنو غير الوصولِ إلى بابِ الله،
أطُرقهُ،
وأخبرهُ عَن أُمنيَتي!
·٠•●●•٠·˙·٠•

#أمنيتي By محمود قحطان،

 

الوسوم
اظهر المزيد

محمود قحطان

مُهندسٌ مِعماريٌّ وشاعرٌ. سُعوديّ المولدِ والنّشأةِ والمُقام، يمنيّ الأب ومصريّ الأم. مثّل اليَمن ضمن أفضل (200) شاعر في مسابقةِ أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعريّ في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ ثلاثة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمنٌ بالفكرِ الإبداعيّ وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock