قصائدي وأشعاري

وطن من نطفة

وطن من نطفة
وطن من نطفة

وطن من نطفة

شهَقتُ، فانقبضَ رحمُ (تابوتي) وخرَجتُ عاريًا.. وسقَطتُ من جُرحٍ في دَوْزَنَةٍ منْ بُكاء، وعندَ صِوَانِ أُذنيّ تزاحمتْ أصواتُ البنادقِ، وعواءُ البشرِ المُتردّدِ في ساحَاتِ الدّماء.
عجبتُ لمَ كلُّ شيءٍ يبدو مُتخاذِلًا؟! قلتُ: لعلّ الأرضَ أنجَبتني لتُريني كيفَ أنّ الجنّةَ البيضَاءَ يُمزّقُ أبناؤُها جلدَها، وأنّها لم تكُن على مَقاسِ أرواحِهم قطْ!
تحسّستُ رأسي فبدَا كمَادةٍ مطّاطيّةٍ لزجَةٍ، فصَرختُ وهرولتُ بعيدًا للبحثِ عن أقربِ غُرفةٍ مُحصّنةٍ تحتَ الأرضِ؛ ولكنّ أصواتَ الفَزعِ حوّلتني إلى خشبَة!
تشبّثتْ عيناي بالدّخانِ وشرارةِ الهَاويةِ، وحاصَرني الجنُّ والنّارُ والسّواد.
قرّرتُ أنْ أبكي للمرّةِ الأخيرةِ وأنا أُشاهدُ كلّ شيءٍ يذوي..
عقيقَ الأيّامِ،
والدّروبَ،
والأضواءَ،
وتخومَ الفجرِ،
والسّنابلَ العنيدةَ،
والينابيعَ البعيدةَ،
والشّمسَ،
والذّكرياتِ
… و…
وقبلَ أنْ تنغلقَ رئتاي عنِ الهَواءِ..
سألتُ نفسي:
أيُمكنُ أنْ يُولدَ وطنٌ من نُطفَةٍ؟!

# وطن من نطفة By محمود قحطان،

الوسوم

نُبذة من سيرة الكاتب

محمود قحطان

مِعماري وشاعر مثّل اليَمن ضمن 200 شاعر في مسابقة أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعري في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وأصدرَ ثلاثة دواوين شعريّة وكتابًا نقديًّا. مؤمن بالفكر الإبداعي وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.

أضف تعليقًا

اضغط هنا لكتابة تعليق

اشترك في نشرة الموقع البريديّة وكُن على الجانب المُشرق من الحياةِ

لن تُشارك معلوماتك مع أيّ طرفٍ ثالثٍ مطلقًا!

أغلق هذه النّافذة.

اشترك في الموقع لتحصل على المقالات الأخيرة فور صدورها، ولتحصل على كتاب «أساسيّات الشِّعر وتقنيّاته» مجّانًا!

يهتمُّ الموقع بالآتي:

  • أساسيّات الشّعر وتقنياته، وعلمي العروض والقافية
  • أفكار ونصائح في الكتابةِ الإبداعيّة وقواعد النّحو والإملاء وعلامات التّرقيم
  • مقالات في العِمارة والأدب والحياة
  • تنمية بشريّة وتطوير الذّات والإنجاز الشّخصي
  • تدقيق لغوي وأخطاء شائعة
  • إعراب جزء عمّ، والبلاغة وعلومها
  • دروس فيديو في الريفيت والأتوكاد والوورد وغيرها
  • التّصميم المِعماري والتّصميم الدّاخلي
%d مدونون معجبون بهذه: