تطوير الذّات

فن اكتساب الأصدقاء

فن اكتساب الأصدقاء
فن اكتساب الأصدقاء

يَعتَمِدُ فن اكتساب الأصدقاء الجدد والمحافظة على علاقاتٍ وطيدةٍ معهم؛ على مهاراتٍ اجتماعيّة عديدةٍ وبعض القواعد الأساسيّة في التّعاملِ مع الأشخاص؛ لذلك يبحثُ معظم الأشخاص -في وقتنا الحاضر- عن أفضل طرائق التّواصل الاجتماعي؛ وذلك بسبب تطوّر المجتمعات وتنوّعها تنوّعًا كبيرًا.

يُعَدّ تكوين الصّداقات الجديدة وإنشاء حياة اجتماعيّة ناجحة من القضايا الشّائعة بين النّاس في مُعظم المجتمعات حول العالم. في الحقيقةِ يعَدُّ الحصولُ على حياةٍ اجتماعيّةٍ نشطةٍ من الأمورِ السّهلةِ والمُمكِنةِ لجميع الفئاتِ العمريّة، ولقد أثبتت الدّراساتُ أنّ وجودَ أصدقاءٍ حقيقيّين يُساعِدُ على تخفيفِ التّوتّر، ويمنعُ الشّعور بالعُزلةِ والوحدة، ويؤثّرُ بوجهٍ فعّالٍ وبطريقةٍ إيجابيّةٍ في سعادةِ الإنسان وتعزيز صِحّته.

مهارات فن اكتساب الأصدقاء الاجتماعية اللّازمة لتكوين الصّداقات

يرتكزُ إنشاءُ صداقاتٍ جديدةٍ أو المحافظةِ على القديمةِ منها على قواعدَ ومهاراتٍ اجتماعيّةٍ متنوّعةٍ. يواجِهُ مُعظَمُ الأشخاصِ صعوبةً في معرفةِ الأحاديثِ الّتي يُمكِنُ التحدّث بها، أو معرفة أفضل طرائق التّواصل مع الأشخاصِ الجُدُدِ بسببِ أنّ هذه القواعد قد تختلفُ من مجتمعٍ إلى آخرٍ؛ إلّا أنّ أهمّها يُعَدُّ من المهاراتِ الاجتماعيّة العامّة التي تُطبَّقُ في جميع المجتمعات، من هذه القواعد المُهمّة:

اعرف نفسك وعزّز ثقتها

يُعَدُّ معرفةُ الشّخصِ ذاته من الخطواتِ المُهمّة الّتي تُساعِدُ على تأسيس علاقاتٍ اجتماعيّةٍ ناجحةٍ. فيجبُ على الشّخصِ تحديد مُعتَقَداتِهِ وأفكارهِ الّتي يُؤمنُ بها بوجهٍ واضحٍ، ومعرفة أطباعهِ الخاصّة، وكُلّ ما يجعله سعيدًا أو تعيسًا، وما يُحبّ وما يكره؛ لأنّ ذلك يُسهمُ في جعل العلاقة يسيرةً وغير مُربِكَةٍ للأشخاص الآخرين.
يَستَطيعُ الأشخاصُ الّذين يتمتّعون بثقةٍ عاليةٍ بأنفسهم من تكوين الصّداقات على وجهٍ أكبر؛ لأنّ مُعظم النّاس تميلُ إلى احترامهم وتقديرهم أكثر من الأشخاصِ المهزومين الّذين يتجنّبهم مُعظم النّاس.
الخلاصة: كُنْ طبيعيًّا ولبقًا ولا تُقلّل من شأنك إزاءهم، ولا تُبدّل آراءك ومعتقداتك لتتناسب معَ أفكارهم.

أظهر الاحترام والاهتمام

يجب عليك أن تُظهرَ اهتمامك بأحاديث الآخرين وموضوعاتهم؛ ولكن ليس بطريقةٍ مُبالغٍ بها. عليك أن تكون مستمعًا جيّدًا لهم، وأن تُعطيهم الدّعم العاطفيّ المناسب. ركّز على الأشياء والصِّفَاتِ المُحبّبة لديهم، ويُفَضّلُ ألّا تنتقدَ أسلوب حياتهم أو طريقة كلامهم أو حتّى مظهرهم. حاولْ أن تَرى الأشياء من وجهةِ نظرِ الآخرين واحترم آراءهم حتّى وإنْ لم تُوافقْ آرائك أو مبادئك؛ لأنّ الجميعَ يتمتّعُ بحقِّ الاختلاف.
عاملِ الأشخاصَ بالطّريقةِ نفسها الّتي ترغبُ في أن يعاملوك بها. تبادل الزّيارات معهم، واختر أوقات زيارتهم بعناية ولا تُكثر منها أو تذهب من دون موعد.
تُعَدُّ مشاركة الأصدقاء الأنشطة الّتي يرغبون فيها من الأمورِ الأساسيّة الّتي تُساعِدُ على توطيد العلاقات.

كن صادقًا، ونزيهًا ومُتواضعًا، ومُتسامحًا

ابنِ علاقَاتِ الصّداقةِ الجديدةِ على الصّدق والثّقةِ؛ لأنّ ذلك يُعزّز روابط هذه العلاقة، واسْعَ لتَظهر إزاءهم بمظهر الشّخص الّذي يمكنهم الوثوق به واللّجوء إليه عند الحاجة. ابتعد عنِ الثّرثرة لكونها سلوكًا غير مرغوبٍ فيه يُقلّلُ من احترامك قبالة النّاس، ولا تُحاول الادّعاء بما ليس لديك من صفاتٍ أو مُمتلكاتٍ، وابتعدْ عن التّكلّف بالكلامِ والتّصرّفات، وحافظْ على اتّزانك وطبيعتك وتواضعك إزاء الآخرين مهما علا شأنك؛ لأنّ ذلك يرفعُ من قدركَ ويُعزّز ثقتك بنفسك ويجعلك مُحبّبًا عندهم.
يجب أن تكون مُتحدّثًا بارعًا ولبقًا وقادرًا على أن تختارَ مُفرداتك بدقةٍ عاليةٍ لأنّ طريقةَ حديثك والعباراتِ الّتي تنتقيها تدلُّ على مزايا شخصيّتك. استقبلِ النّاس بالابتسامةِ اللّطيفةِ وحافظْ عليها دائمًا؛ فهي من أفضل الوسائلِ الّتي تُقرّبهم إليك، وحاولْ أن تجعلَ مزاحك مُعتدلًا ولا تتعمّد جرحهم، وكُنْ مُتسامحًا معهم لأنّنا جميعًا نرتكبُ الأخطاء، وأوجد الطّرائق المناسبة للتّغلّب على المُشكلات الّتي قد تحدث، فلا صداقة تتطوّر بسلاسةٍ من دونِ عوائق.

# فن اكتساب الأصدقاء By محمود قحطان،

نُبذة من سيرة الكاتب

محمود قحطان

مِعماري وشاعر مثّل اليَمن ضمن 200 شاعر في مسابقة أمير الشّعراء في دورتها الأولى. نُشر عددٌ من إنتاجه الشّعري في الصّحفِ المحليّة والعربيّة، وصدر له 3 دواوين. مؤمن بالفكر الإبداعي وأنّ كلّ ذي عاهةٍ جبّار.